عدم التسامح


ن:إ+و

unforgiveness 03

غوايات الشيطان – عدم التسامح

بسم الله و الحمد لله و الصلاة و السلام على خير الخلق سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

قاعدة شرعية خلقية للمسلم
لا يحل لمسلم أن يهجر أخاه فوق ثلاث

 باب كبير يسر الشيطان عمله ألا و هو عدم التسامح بين الناس و من باب عدم التسامح يجرك الشيطان نحو مهلكات كثيرة منها الغيبة و النميمة و الحسد و الضغينة و ما يؤدي لذلك من تفكك للمجتمع و غضب رب العالمين .
إذاً يركز الشيطان على نقطة أن لا يسامح الأخ أخيه و لا الأب ابنه و لا الجار جاره ….

و يستعمل لهذا طرقاً كثيرة منها :

تذكيرك بتقصير فلان في مجال معين .
تضخيم الهفوة الصغيرة .
تذكيرك بهفوات و عثرات و أخطاء الآخرين باستمرار و خاصة في المناسبات .

 للقراءة أكثر اضغط على الرابط التالي

unforgiveness 05

أما الأمثلة على الحالة الأولى فيذكرك كيف أن :

– صاحبك لم يقدم لإبنك الدعم كي يتوظف في دائرة يقدر على توظيفه فيها علماً أن الدعم المطلوب يعني تخطي القوانين أو أن في ذلك حرج معين .
– أخوك لم يقدم لك دعماً مالياً على شكل قرض طويل المدى كي توسع تجارتك و كي تحسن بيتك .
– أختك لم تخطب ابنتك لإبنها .
– جارك لم يمسح الدرج كما تريد و في الوقت الذي تريد.

و أما الأمثلة على الحالة الثانية فيذكرك كيف أن :

– أخوك لم يستشرك كما يجب في خطبة و زواج ابنه و ابنته .
– قريبك لم يقدم لك الهدية المناسبة في نجاح ابنك .
– جارك لم يسلم عليك كما يجب .

unforgiveness 04

أما الأمثلة على الحالة الثالثة فيذكرك كيف أن :

– شقيقك لم يزرك في مرضك .
– جارك تلفظ بكلمة جارحة في شجار بينكما .
– أخوك لم يحترمك كفاية.

و هكذا فإن الشيطان يسعى للقطيعة بين الناس كخطوة أولى يتبعها حروب لا تنتهي و في سعيه لذلك يوسوس إليك الشيطان أن لا تصلح بين الناس بحجة أن ذلك مستحيل أو أن ذلك الشخص عقله حجري و صلب .

كما ترى هذا الباب , باب عدم التسامح , باب كبير يستغله الشيطان باحتراف كبير ذلك لأن الإنسان يقع في الهفوات الصغيرة بشكل متكرر و يومياً و الشيطان يحول كل هذا مصائد ليفتك ببني آدم .

تذكر أن كل بني آدم خطاء و أنت منهم فإن أخطأ فلان بحقك فأنت ستخطىء بحق آخر فتعلم مسامحة الآخرين لأن ذلك ما يريده ربك منك و لا يريد الله عزوجل هذا الشيئ منك إلا لأن فيه سعادتك و راحة بالك .

المسامحة ‎‎-علامة جيدة .. لا لضعفك بل لقوتك .
المسامحة – هي مساعدة نفسك لأن تسير في الحياة خطوات إلى الأمام بدلاً من أن تكون واقفاً في ذات التجربة المؤلمة.
المسامحة ‎‎- هدية منك إليك .

unforgiveness 02

أليس العفو والصفح أقوى دليل على الإيمان بالله عز وجل
وامتثال لأوامره سبحانه وتعالى؟!
لماذا يجد الكثير منا صعوبة بالغة في النطق بكلمات العفو والصفح عن الآخرين ؟!
لماذا ينسون أن الكل يخطئ وأن الإنسان ليس معصوماً ؟!
دعوة لنا جميعا أن نقولها لكل من حولنا
دعوة من القلب إلى الصفاء والنقاء والراحة قبل أن يحين الموعد ولا نستطيع أن نقولها 000

إن لكل آجل كتاب لا احد يعلم متى يحين الأوان، قد يدق بابه ملاك الموت فجأة، فيحرم ذاته من راحة الضمير والقلب،
كم من أحبابنا رحلوا إلى وجه الكريم ولم نستطيع أن نسامحهم أو يسامحونا ونظل بعدها نشعر بالندم وتأنيب الضمير

ما أجمل مسامحة الآخرين نعفو ونصفح لكلِّ من أساء إلينا أن نتغاضى عن الأمور الصغيرة التي تعكر صفو علاقتنا مع الآخرين.. ما أجملنا وقلوبنا بيضاء صافية شفافة كالماء..

من المسلسلات الرائعة في الاخراج عن المسامحة المسلسل التركي الأخلاقي: سامحني

http://www.panet.co.il/Ext/series.php?id=416&name=folder

unforgiveness 01

 من أحاديث المسامحة

أن يهودية أتت النبي صلى الله عليه وسلم بشاة مسمومة فأكل منها ، فجىء بها ، فقيل : ألا نقتلها؟ قال : لا ، فما زلت أعرفها في لهوات رسول الله صلى الله عليه وسلم )
كنا في المسجد عند رسول الله، فقال النبي عليه الصلاة والسلام: ((يدخل عليكم من هذا الباب رجل من أهل الجنة))،
قال: فدخل رجل من الأنصار، تنطف لحيته من وضوئه، قد علق نعليه بيده، فسلم على النبي وجلس،
قال: ولما كان اليوم الثاني قال: ((يدخل من هذا الباب عليكم رجل من أهل الجنة))،
قال: فدخل ذلك الرجل الذي دخل بالأمس، تنطف لحيته من وضوئه، مُعلقاً نعليه في يده فجلس، ثم في اليوم الثالث، قال عبد الله بن عمرو بن العاص : فقلت في نفسي: والله لأختبرن عمل ذلك الإنسان، فعسى أن أوفّق لعمل مثل عمله، فأنال هذا الفضل العظيم أن النبي أخبرنا أنه من أهل الجنة في أيامٍ ثلاثة،

فأتى إليه عبد الله بن عمرو فقال: يا عم، إني لاحيت أبي – أي خاصمت أبي – فأردت أن أبيت ثلاث ليال عندك، آليت على نفسي أن لا أبيت عنده، فإن أذنت لي أن أبيت عندك تلك الليالي فافعل،
قال: لا بأس، قال عبد الله: فبت عنده ثلاث ليال، والله ما رأيت كثير صلاةٍ ولا قراءة، ولكنه إذا انقلب على فراشه من جنب إلى جنب ذكر الله، فإذا أذن الصبح قام فصلى، فلما مضت الأيام الثلاثة
قلت: يا عم، والله ما بيني وبين أبي من خصومة، ولكن رسول الله ذكرك في أيامٍ ثلاثة أنك من أهل الجنة، فما رأيت مزيد عمل!!

قال: هو يا ابن أخي ما رأيت،
قال: فلما انصرفت دعاني فقال: غير أني أبيت ليس في قلبي غش على مسلم ولا أحسد أحداً من المسلمين على خير ساقه الله إليه،
قال له عبد الله بن عمرو: تلك التي بلغت بك ما بلغت، وتلك التي نعجز عنها

 القرآن العظيم يأمر به ويحض عليه في أكثر من آية ففي كتاب الله عز وجل :

( إنما المؤمنون أخوة فأصلحوا بين أخويكم ) الحجرات : 10
( وَمَا خَلَقْنَا السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ وَمَا بَيْنَهُمَا إِلَّا بِالْحَقِّ وَإِنَّ السَّاعَةَ لَآتِيَةٌ فَاصْفَحِ الصَّفْحَ الْجَمِيلَ)
( ولمن صبر وغفر إن ذلك لمن عزم الأمور ) الأنفال : 1
( وأن تعفوا أقرب للتقوى . ولا تنسووا الفضل بينكم ) البقرة : 237
( فمن عفا وأصلح فأجرة على الله ) الشورى : 40
 {والذين جاءوا من بعدهم يقولون ربنا اغفر لنا ولإخواننا الذين سبقونا بالإيمان ولا تجعل في قلوبنا غلا للذين آمنوا ربنا إنك رءوف رحيم} الحشر:10
وأمر الله تعالى رسوله صلى الله عليه وسلم بالعفو عن أصحابه والاستغفار لهم، كما قال تعالى: ((فبما رحمة من الله لنت لهم ولو كنت فظا غليظ القلب لانفضوا من حولك، فاعف عنهم واستغفر لهم وشاورهم في الأمر فإذا عزمت فتوكل على الله إن الله يحب المتوكلين)). [آل عمران: 159

وأثنى سبحانه على المتصفين بالعفو عن الناس وكظم الغيظ وجعل تلك الصفة من الصفات التي يستحقون بها مغفرة الله وعفوه ودخول جنته.
كما قال تعالى: ((وسارعوا إلى مغفرة من ربكم وجنة عرضها السماوات والأرض أعدت للمتقين الذين ينفقون في السراء والضراء والكاظمين الغيظ والعافين عن الناس والله يحب المحسنين)) [آل عمران: 133ـ134].

كما قال تعالى: ((ولا يأتل أولو الفضل منكم والسعة أن يؤتوا أولي القربى والمساكين والمهاجرين في سبيل الله وليعفوا وليصفحوا ألا تحبون أن يغفر الله لكم، والله غفور رحيم)) [النور:22
قال تعالى : { وَالْكَاظِمِينَ الْغَيْظَ وَالْعَافِينَ عَنِ النَّاسِ وَاللهُ يُحِبُّ الْمُحْسِنِينَ }
وقال : { وَإِذَا مَا غَضِبُوا هُمْ يَغْفِرُونَ }.

  ومن الأحاديث أيضا:

ودعا الرسول صلى الله عليه وسلم كذلك إلى هذا الخلق فقال : ( لا تباغضوا ولا تحاسدوا ولا تدابروا ولا تقاطعوا وكونوا عباد الله إخواناً ولا يحل لمسلم أن يهجر أخاه فوق ثلاث )
وقال صلى الله عليه وسلم ( اتق الله حيثما كنت ، وأتبع السيئة الحسنة تمحها وخالق الناس بخلق حسن )

وقال صلى الله عليه وسلم ( من كانت عنده مظلمة لأخية من عرض أو من شيء فليتحلله منه اليوم ، من قبل ألا يكون دينارٌ ولا درهم ، إذ كان له عمل صالح أخذ منه بقدر مظلمته وإن لم تكن له حسنات أخذ من سيئات صاحبه فحُمل عليه )

  (والكاظمين الغيظ والعافين عن الناس والله يحب المحسنين ) قال عقبة رضى الله عنه : ثم لقيت رسول الله صلى الله عليه وسلم فأخذت بيده ، فقلت : يا رسول الله أخبرني بفواضل الأعمال فقال: يا عقبة صل من قطعك وأعط من حرمك وأعرض عمن ظلمك )

  عن النبي صلى الله عليه وسلم، قال: (ما نقصت صدقة من مال، وما زاد الله عبدا بعفو إلا عزاً، وما تواضع أحد لله إلا رفعه الله)
قول النبي صلى الله عليه وسلم ( أكمل المؤمنين إيماناً أحسنهم خلقاً )

 وقد قال صلى الله عليه وسلم فيما رواه ابو داود : ( من كظم غيظاً وهو يستطيع ان ينفذه دعاه الله يوم القيامة على رؤوس الخلائق حتى يخَير في أي الحور العين شاء )

  ( ألا أنبئكم بما يشرف الله به البنيان ، ويرفع الدرجات ؟ قالوا : نعم يا رسول الله ، قال : ( تحلم على من جهل عليك ، وتعفو عمن ظلمك وتعطي من حرمك ، وتصل من قطعك )

  قَالَ رَسُولُ اللَّهِ ( صلى الله عليه و آله ) : ” صِلْ مَنْ قَطَعَكَ ، وَ أَحْسِنْ إِلَى مَنْ أَسَاءَ إِلَيْكَ “

 قال صلى الله عليه وسلم :
رجلان من أمتي جثيا بين يدي رب العزة فقال أحدهما : يا رب خذ لي مظلمتي من أخي ، فقال الله : كيف تصنع بأخيك ولم يبق من حسناته شيء ! قال : إن ذلك ليوم عظيم يحتاج الناس أن يحمل من أوزارهم فقال الله عز وجل للطالب : ارفع بصرك فانظر . فرفع فقال : يا رب أرى حدائق من ذهب مكللة باللؤلؤ ! لأي نبي هذا ؟! أو لأي صديق هـــذا ؟! أو لأي شهيد هـــذا ؟!

 قال : لمن أعــــطــــى الـــثــــمــــن .
قال : يارب ومن يملك ذلك ؟!! قال : أنت تملكه ، قال : بــــمــــاذا ؟!!!
قال : بعفوك عن أخيك ، قال : يـــارب إني قد عفوت عنه . قال الله عز وجل فخذ بيد أخــيـــك وادخله الجـــنـــه ، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم عند ذلك ” اتقوا الله وأصلــحـــوا ذات بينكم فإن الله يصلح بين المسلمين ” .

  قال لجموع أهل مكة في فتح مكة وقد احتشدوا واصطفوا للقائه، ينتظرون ماذا هو فاعل بهم. قال: ماذا تظنون أني فاعل بكم؟ قالوا أخ كريم وابن أخ كريم. قال: اذهبوا فأنتم الطلقاء. فما أعظم هذا الخُلُق، وما أروع هذه الخصال.

{فَبِمَا رَحْمَةٍ مِّنَ اللّهِ لِنتَ لَهُمْ وَلَوْ كُنتَ فَظّاً غَلِيظَ الْقَلْبِ لاَنفَضُّواْ مِنْ حَوْلِكَ فَاعْفُ عَنْهُمْ وَاسْتَغْفِرْ لَهُمْ وَشَاوِرْهُمْ فِي الأَمْرِ فَإِذَا عَزَمْتَ فَتَوَكَّلْ عَلَى اللّهِ إِنَّ اللّهَ يُحِبُّ الْمُتَوَكِّلِينَ }آل عمران159.

  عَنِ النَّبيِّ – صلى الله عليه وسلم – ، قال : (( البِرُّ حُسْنُ الخُلُقِ ، والإثْمُ : ما حَاكَ في نَفْسِكَ ، وكَرِهْتَ أنْ يَطَّلِعَ عليهِ النَّاسُ ))

  قال صلى الله عليه وسلم : : (( يا عقبةُ ، ألا أخبرك بأفضل أخلاق أهل الدنيا والآخرة ؟ تَصِلُ مَنْ قَطَعَكَ ، وتُعطِي مَنْ حَرَمَك ، وتَعْفُو عَمَّن ظَلَمك ))(1) .

أنَّ النَّبيَّ – صلى الله عليه وسلم – قال : (( ألا أدلُّك على أكرم أخلاقِ أهلِ الدُّنيا والآخرة ؟ أنْ تَصِلَ من قطعك ، وتعطي من حرمك ، وتَعفو عمَّن ظلمك ))

  قال رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم): ألا أخبركم بخير رجالكم؟ قلنا: بلى يا رسول الله، قال:

إن من خير رجالكم التقي، النقي، السمح الكفين، النقي الطرفين، البر بوالديه، ولا يلجئ عياله إلى غيره

  (حوسب رجل ممن كان قبلكم . فلم يوجد له من الخير شيء . إلا أنه كان يخالط الناس . وكان موسرا . فكان يأمر غلمانه أن يتجاوزوا عن المعسر . قال : قال الله عز وجل : نحن أحق بذلك منه . تجاوزوا عنه ) أي تسامحوا

منقول من عدة مواقع من أهمها:

http://www.saaid.net/arabic/157.htm
http://www.3br.cc/forum/t41654.html
http://www.3br.cc/forum/t41654.html#ixzz1gmMdNU7t

About Hussain Naji Hussain Al-Safafeer

Hussain Naji Hussain Al-Safafeer, Computer Developer (Programmer), about me تفصيل أكثر عني, https://daughterhusband.wordpress.com/more-about
هذا المنشور نشر في Ethics الاخلاق وكلماته الدلالية , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , . حفظ الرابط الثابت.

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s